الرشوة عامة وممنهجة حسب “ترانسبرانسي” المغرب


 

تصدرت قطاعات القضاء والشرطة والخدمات العمومية،أكبر بؤر تفشي الرشوة بالمغرب،بحسب ما أعلنت عنه جمعية “ترانسبرانسي” لمحاربة الرشوة،مبرزا كاتبها العام المنتهية ولايته،فؤاد عبد المومني،أن “الرشوة في بلادنا عامة بنيوية وممنهجة”.

وشدد الكاتب العام السابق خلال ندوة عقدت يوم أمس الاربعاء بمقر المنظمة في العاصمة الرباط،لتقديم مؤشر مدرمات الفساد للسنة الماضية،على ضرورة توفر المسؤولين بالمملكة على إرادة سياسية حقيقية لتغيير هذا الواقع المؤلم،الذي جعل المغرب يقبع أسفل ترتيب الدول في الفساد الاداري ويحتل الرتبة 81 من أصل 180 بلدا.

وكان رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، أعرب الإثنين المنقضي عن أسفه لتدني رتبة المغرب في مجال محاربة الرشوة خلال كلمته أمام المنتدى البرلماني الدولي الثالث للعدالة الاجتماعية. ويربط تحليل المؤشر بين مستوى الديمقراطية وتقدم رتبة البلد، وبين وجوه غيابها كالتضييق على حرية الصحافيين ومحاربة المجتمع المدني المناهض للفساد وتراجع الترتيب.

ويشار أن  المغرب جاء  بعد تونس التي حصلت على 42 نقطة، وقبل الكويت التي حصلت على 37 نقطة، بينما احتلت دولة الإمارات الرتبة الأولى عربيا بحصولها على 71 نقطة على 100. وبيّنت جمعية محاربة الرشوة أن هذه النتائج مبنية على دراسات ميدانية علمية، خصت 7 أبحاث منها بلادنا السنة المنصرمة، يقوم بها خبراء وتهم الإدارات والقطاع العام.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE