هذا ما قررته السلطات السعودية بعد عرض خادمات مغربيات للبيع بمواقع التواصل الاجتماعي…


سارعت السلطات السعودية إلى فتح تحقيق في قضية تداول نشطاء على وسائل التواصل الاجتماعي، إعلانات لسعوديين يعبرون عن رغبتهم في التنازل عن خادماتهم المغربيات، مقابل مبلغ مالي، ما أثار موجة من السخط، والانتقادات بين النشطاء.

وتداولت وسائل إعلام سعودية أن وزارة الداخلية، سارعت إلى فتح تحقيق لمحاسبة المسؤولين عن تصوير خادمات مغربيات، وآسياويات كذلك، وعرضهن لـ”البيع”، في مشهد أشبه بـ”سوق نخاسة”، مؤكدين أن القانون السعودي يعتبر هذه الممارسات اتجارا في البشر.

هذا و قد ووجهت الإعلانات، التي تنشر صور العاملات المغربيات، ومعلومات عنهن، وعن مؤهلاتهن، بموجة من الانتقادات من طرف رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مشبهين الإعلانات بـ”سوق نخاسة” جديد، معتبرين العروض، إعادة حديثة لعروض بيع العبيد، التي قطع معها العالم منذ قرون.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE