راقصة روسية مهددة بطرها من مصر بسبب لباسها المثير


باتت الراقصة الروسية،إكاترينا أندريفا مهددة بفقدان عملها كراقصة في إحدى الحانات للرقص الشرقي بمصر،بسبب لباسها المثير،و الذي اعتبرته السلطات المصرية يكشف كل جسدها.

وانتشر في 5 فبراير الماضي شريط فيديو تظهر فيه الراقصة ذات الثلاثين بلباس جد مثير كانتشار النار في الهشيم،وفي اليوم التالي تلقت الراقصة تهديدا من السلطات المصرية بترحيلها إلى بلدها.

وطالبن الراقصات المصريات بارتداء لباس محتشم أثناء الرقص في الحانات والملاهي الليلة،وذلك لانهن يمنعن من مماسرة مهنة الرقص بسبب تشديد القيود في مسألة الاداب والاخلاق،في المقابل يلاقين الاجنبيات إقبالا كبيرا إلى درجة ان صورهم تملأ ملصقات الملاهي.

تظهر في المشهد إيكاترينا أندريفا وهي ترقص في كباريه معروف على ضفاف النيل اسمه “Nile Dragon Boat”. يمكن رؤية بذلتها بوضوح وهي في شكل فستان-وسروال لمّاع وبه فتحة تكشف فخذيها وجانبا من بطنها. هذه الراقصة الشابة ترقص على منصة ويبدو أنها لا ترتدي أي ملابس داخلية. وقد أثار هذا الفيديو الذي شاركه وعلق عليه آلاف الأشخاص ردود أفعال متباينة بين المصريين.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE