نزيف الاعتداءات على المدرسين يتواصل..اعتداء جسدي جديد على أستاذ بالعرائش


 تتواصل سلسلة الاعتداء على رجال ونساء التعليم ببلادنا بسبب  عدم وضع قنوانين صارمة وجدية للحد من هذه الظاهرة التي تفاقمت مؤخرا، وتجاوز الامر من التلاميذ والطلبة إلى حد أوليائهم الذين باتوا يتربصون بالمدرسين لتعريضهم إلى العنف المفضي أحيانا إلى فقدان الوعي.
وفي هذا الصدد، تعرض أستاذ يوم السبت الاخير إلى حالة إغماء خطيرة بمدرسة المهدي بن تومرت الابتدائية نقل على إثرها إلى المستشفى لتلقي الاسعافات الاولية.
وذكرت مصادر متطابقة بأن عصابة من أقارب تلميذة تدرس عند الاستاذ المعني بالمستوى الخامس،عرضته للضرب الجسدي المبرح إلى حد الاغماء.
وأضافت المصادر أن العصابة والتي تتكون من 7 أفراد، هاجمت الاستاذ عبد القادر الصبيطي،داخل حجرة الدرس أثناء قيامه بواجبه المهني.
واستفرست العائلة طفلتها عن سبب غيابها المتكرر عن المدرسة،فإخبرت  أن مدرسها يسيء معاملتها ليتوجه المهاجمين الى مكان عمل الاستاذ ويهاجمونه بالضرب والشتم أمام أعين تلاميذه قبل ان يتدخل زملائه لتحييد الضرر عنه.
المصادر ذاتها أكدت أن الاسرة عادة مرة اخرى بعد تخليص الاستاذ من قضبتهم،وأغلقت هذه المرة قاعة الفصل واخذت تضر به بكل ما أوتيت من قوة حيث ضربته عناصر من الافراد المعتدية بكرسيين حديدين ما نجم  عن إغمائه.

وذكَّرت نقابة  الجامعة الحرة للتعليم بالاعتداء الذي تعرضت له الأستاذة  هيام الكلاعي شقيقة المخرج السنيمائي عبد السلام الكلاعي في فبراير الماضي في الشارع الموازي للثانوية الإعدادية “الوفاء” بمدينة العرائيش حيث باغتها شخصين كانا يتربصا لها وهاجماها بالضرب مما تسبب لها في كسور على مستوى الرجل واليد.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE