طعنات غادرة تفضي إلى مقتل شاب عشريني تعرض للسرقة رفقة زوجته


لم ترحم طعنات غادرة ريعان شاب عشريني، اعترضت سبيله عصابة إجرامية لسلبه ما بحوته حينما كان في طريق عودته الى منزله رفقة زوجته البالغة من العمر 19 ربيعا.

مصادر محلية أكدت أن الشاب ذو 21 عاما توفي مثأثرا بجروحه إثر الاصابات البليغة لم ينفع معها اسعافه من طرق الطاقم المسعين عندما نقل في حالة حرجة إلى مستشفى محمد الخامس بمدينة طنجة.

وحسب ذات المصار، تعرض الزوجين إلى إعتداء من عصابة إجرامية،بواسطة السلاح الابيض،يوم الاحد الماضي،أسفر عن مقتل الزوج يوم أمس الثلاثاء،وإصابة الزوجة إصابة بليغة على مستوى الرأس مازلت ترقد على إثرها بالمستشفى المذكور فاقدة للوعي.

وأعلن الطاقم الطبي المشرف على محاولة إنقاذ الضحية عن وفاة الشاب 48 ساعة من وصوصله رفقة زوجته الى مستشفى محمد الخامس.

وكان الزوجين في طريقهما إلى بيتهما بمنطقة “مسنانة” يوم حادث الاعتداء بعد قضائهما عطلة الاحد المنصرم بمنزل عائلة الزوج بحي “دار التونسي”،لتعترض طريقهما عصابة إجرامية قامت بتعنيف الضحيتن مستخدمة الاسلحة البيضاء.

ولم يصدر عن المصالح الأمنية، أي معطيات تفيد بتوقيف الجناة المفترضين، الذين نفذوا هذه الجريمة النكراء التي تأتي في سياق سلسلة من الحوادث الاجرامية التي يتعرض لها مواطنون من مختلف الأعمار.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE