تحت شعار”النساء شقائق الرجال” مصليات من بلد مسلم يطالبن بجمع الرجال والنساء خلال الصلاة في المساجد


بدأت مجموعة من المصليات في اسطنبول بتركيا حملة لتحدّي التقاليد القديمة التي تفصل النساء والرجال في مناطق مختلفة في المساجد.

وذكرت احدى المؤيدات لفكرة التجمع في الصلاة أنها عندما تصلي في مكان بعيد عن رؤية الامام والمصلين فإنها تحس بإنعزال عن المجتمع.

وقالت إحدى الطالبات انها يمكن للفتاة الجلوس بجانب في الرجل في العمل والدراسة لكن في المسجد تجلس في الخلف  مشيرة أن الوضع في المسجد مختلف،مبرزة أنها في بعض الاوقات لا تجد مساحة للصلاة ليضق قاعة الصلاة الخاصة بالنساء”ولا يمكن أن اسمتع جيدا” مضيفة “على العكس الرجل على أشعر بروح الجماعة”.

وغالبًا ما تخصص للنساء مساحات للصلاة في القاعات العلوية في الخلف.

وتطالب المشاركات في الحملة بالصلاة في القاعات الرئيسية بالمساجد اسوة بالرجال.

ويشار أن سيدة خافت القاعدة التقليدية،واتجهت الى القاعة الرئيسية للصلاة فطردت من المسجد.

 

صحيفة24:وكالات


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE