عبد الله بوفوس : الحكم الذاتي هو الحل لتقرير مصير الصحراء الغربية المغربية


أقر عبد الله بوفوس الكاتب الجهوي للشبيبة الإتحادية بجهة العيون الساقية، خلال حضوره ضيفا على برنامج “مع الناس” الذي بتثه قناة العيون، حول موضوع: “التعبئة المغربية حول قضية الصحراء” ان مايقع بالمنطقة العازلة من إستفزازات ليست وليدت اليوم بل سبقها انزلاق أممي “ببئر لحلوا” من طرف الأمين العام السابق: “بانكيمون”، وتهجم البوليساريوا على مايعرف محليا بمنطقة “قندهار” بالمعبر الحدودي بالكركرات، وتطورالأمر إلى تنظيم جبهة البوليساريوا لمناورات عسكريّة “بأغوينيت” جنوب شرق الجدار العازل، مما يؤكد وبالملموس على إنفصام
جبهة البوليساريوا وإزدواجة الخطاب بين الحل السلمي المتوافق عليه تحت الغطاء الأممي من جهة، ومن جهة أخرى التلويح للحرب والعودة لحمل السلاح في كل وقت وحين. مما يؤكد وبالملموس على ضرورة القطع مع هذه الممارسات وأن نكون اكثر فعالية من خلال رؤية إستباقية تؤسس لفعل إستراتيجي رزين في المستقبل القريب تساهم فيه جميع فعاليات المجتمع..
كما أكد على ان الحكم الذاتي هو الحل الواقعي لتقرير مصير الصحراء الغربية المغربية، كمقترح مغربي أثبت نجاعته على المستوى العالمي والنموذج الجارة الشمالية إسبانيا، من أجل ضمان الحرية والعدالة، الكرامة والعيش الكريم، لجميع الصحراويين والصحراويات.
وأسس كذالك على أهمية تنزيل دور الجهات بكل ماتحمل الكلمة من معنى ليكن المدخل العملي لهذا المقترح (الحكم الداتي) من خلال الجهوية المتقدمة التي لابد أن نكون حرصين على تنزيلها بشكل ينسجم وحجم التحديات المرتبطة بها، وعلى ان البلاد محتاجة لحوار وطني بناء رزين ومنتج حول قضية الصحراء، حوار من شأنه أن يفرز لنا حلول ناجعة في القضية، حوار منطلق من الصحراء ومتوجه لأبنائها في الضفة الأخرى، حوار صحراوي / صحراوي، غير مغتصب في الجوهر كله أمل وثقة في المستقبل.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE