موائد الرحمان بالخميسات نموذج التضامن المغربي في شهر الصيام…


صحيفة 24 / ياسين الحاجي

إذا بدا من العادي بالنسبة للصائم وهو يحث الخطى ساعة المغرب أن يجد أكثر من متطوع لإفطاره وإن على شق تمرة أو شربة ماء، فإنه أصبح بإمكان أولئك المواطنين الذين تنقطع بهم السبل، ولا يستطيعون الوصول إلى بيوتهم ساعة الإفطار، أن ينعموا بفطور كامل بحريرته وتمره وحلواه ينهون به صيام يومهم.

ويكفي أن يدركك أذان المغرب في أهم شوارع مدينة الخميسات مثلا، لتجد نفسك في حيرة قبل أن تختار مكان إفطارك، حيث تتواجد علامات ولوحات إرشادية موضوعة على مداخل خيام شاسعة، نصبت في أماكن معنية على الخصوص، وعلى واجهات مقاهي دخلت بدورها على الصف في اقتراح إفطار مجاني للصائمين بين رحابها.

و زار، موقع ” صحيفة 24 ” خيمة الرحمن خلال اليوم الثالث من رمضان و التي تشرف عليها الجمعية الحرة لسائقي و أرباب سيارات الأجرة بالخميسات و التي تم نصبها على مساحة شاسعة بالمحطة الطرقية بالخميسات منذ اليوم الأول من رمضان و التي ستمتد طيلة الشهر المبارك بكامله، حيث تضم موائد الرحمن مجانا، وهي مفتوحة لإستقبال ضيوفها، من المسافرين و عابري السبيل، و رواد ساعة الإفطار من الصائمين الذين ليسوا كلهم طلبة أو معوزين، بل فيهم العامل والموظف والتاجر.

ولا يكاد رواد المحطة الطرقية بالخميسات من المسافرين و المواطنين العاديين يمرون من خيمة الرحمن عند غروب الشمس في شهر رمضان إلا ويجدون مائدة كبيرة قد جُهزت لاستقبال الصائمين، حيث يجلسون بانتظام في صفوف متراصة منتظرين موعد الإفطار، في مشهد رمضاني يعكس تنامي الشعور بالتكافل الاجتماعي بين المغاربة.

جدير بالذكر أنه وإلى جانب موائد الرحمن التي تقيمها المؤسسات والجمعيات الخيرية، وتقترح الإفطار المجاني على روادها، فقد دخلت المقاهي بدورها على الصف لاقتراح إفطار مجاني للصائمين.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE