الداودي ينتفض في وجه المعارضة بسبب غلاء الاسعار (فيديو)


خرجت جلسة مجلس المستشارين،يوم أمس الثلاثاء، عن سيرها العادي، واضطرت الرئيسة الى توقيفها بسبب مشادات كلامية نشبت بين وزير الشؤون العامة والحكامة،لحسن داودي،وأعضاب من حزب الاصالة لم تتمكن معها مسيرة الجلسة من ضبط مجريات القانون الداخلي المنصوص عليه في إطار إحترام الحوار بين الحكومة والمعارضة.

وتعود الحكاية،عندما عرضت مستشارة في حزب معارض شريط فيديو يعود لسنة 2009، تحدث من خلاله الوزير الداودي بحرقة على غلاء الاسعار حين كان حزبه في المعارضة،واستفسرت المستشارة عن سبب تغييره لرأيه علما أنه لم يتغير شيء منذ ذلك الحين،وهل رأي تغير بسبب تغيير الكراسي حتى صارت المواقف متغيرة 180 درجة.

ورد الداوي “في 2009 كنت كنقول المعقول وهناك فرق بين معارضة كتقول المعقول ومعارضة كتجيب الكلام”مشيرا أنه وقتها كانت الزيادة في منتوج الحليب وكان لانتقاده محتوى مضيفا أن” المواطنين عارفين شكون كيقول المعقول”.

وتدخل أعضاء من حزب الاصالة والمعاصرة المعارض على الخط في إشارة غير مقتنع بكلام الوزير،حيث حيث تحولت الجلسة إلى مشادات كلامية،حاولت معها الرئيسة التحكم في مجريات التسيير لكنها اضطرت الى رفعها إلى وقت لاحق.

صحيف24:زكرياء الناسك

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE