المقاطعة تكبد “سنطرال” خسائر مادية غير متوقعة


أثرت حملة المقاطعة التي دخلت في شهرها الثاني على شركة “سنطرال دانون”،المنتجة للحليب ومشتقاته،بشكل كبير على أرباح الشركة،وكبدتها خسائر مادية كبيرة بلغت 150 مليون درهم،أي ما يعادل 15 مليار سنتيم.

وأوضح بيان للشركة تتوفر “صحيفة24” على نسخة منه،أن السنة الماضية من نفس الفترة،عرفت أرباحا وصلت إلى 56 مليون درهم،مما يدل أن حملة الشعب المقاطع ألحقت أضرارا غير متوقعة للشركة المحتلة لنسبة 60% من اقتصاد الحليب والمشتقاته بالسوق المغربية.

وعمدت سنطرال قبل أيام إلى تسريح 900 عامل في الشركة،بسبب المقاطعة،كما أوصت التعاونيات في أغلب مناطق المملكة بعدم تجميع الحليب من الفلاحين،بعدما تراجع طلب منتوجات شركة “سنطرال دانون” من لدن المحلات التجارية الصغيرة،ويشير بالبيان أن استمرار الحملة من شأنها التأثير على مايزيد عن 120 ألف فلاح يزودون الشركة.

واستهدف الشعب المغربي حملة المقاطعة بداية الشهر المنصرم،لثلاث شريكات استهلاكية تحتكر السوق المغربية،بسبب ارتفاع اسعار منتوجاتها،وهو ما انعكس سلبا على أرباح هذه الشركات المعنية.

ويذكر بعد نجاح مقاطعة الشركات الثلاث،شن الشباب المغربي عبر مواقع التواصل الاجتماعي حملة مقاطعة مهرجان موازين الدولي الذي يقام سنويا في مدينة الرباط،بحجة أن الحفل العالمي يستنزف أموال فقراء الشعب المغربي.

صحيفة24:زكرياء الناسك

 

.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE