مصير استقالة الداودي بين يدي الملك


صحيفة24:متابعة

ووفق المصادر ذاتها، فإن رئيس الحكومة كان يعلم بأن الداودي سيتقدم باستقالته قبل انعقاد الاجتماع الاستثنائي للأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية مساء الأربعاء، وذلك بعد المحادثة الهاتفية التي تمت بينهما في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء، عقب توصل العثماني بخبر مشاركة الداودي في الوقفة الاحتجاجية لعمال شركة “سنترال” للحليب، التي تشملها المقاطعة.

وقرر الداودي اختيار الاستقالة لحفظ ماء وجه حزبه والخروج من المأزق خاصة وان مشاركته مع عمال الشركة خلف استايا وجدلا واسعا على مواقع التواصل ولدى الرأي العام المغربي.

وكانت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، ابلغت الداودي عبر بلاغ أن مشاركته في وقفة احتجاجية أمام البرلمان مساء الثلاثاء، “تقدير مجانب للصواب وتصرف غير مناسب”.

وأعربت الأمانة العامة للحزب، عن “تقديرها لتحمل لحسن الداودي المسؤولية بطلب الإعفاء من مهمته الوزارية”، مشددة في الوقت ذاته، على “رفضها لبعض التصريحات والتدوينات غير المنضبطة لقواعد وأخلاقيات حرية التعبير الصادرة عن بعض مناضلي الحزب والمسيئة للحسن الداودي”.

وظهر الداودي وهو يشارك في وقفة احتجاجية لعمال شركة سنترال أمام مقر البرلمان، حيث رفع شعارات رفقة المحتجين من قبيل “هذا عيب هذا عار.. الاقتصاد في خطر”.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE