القصف االشهاري في رمضان


محمد النواية
في شهر رمضان الكريم تتمترس قنواتنا الوطنية تجاهنا بعتاد من البرامج
الرمضانية وسيل من اإلشهار الرديء والسخيف ، فما أن يؤذن أذان المغرب
حتى يبدأ القصف االشهاري لمدفعية أحيز ون الثقيلة بجميع أنواع قنابلها
) انترنيت- 4G – FIBRE- ADSL).. تليها القصفات المتوسطة والخفيفة
للفاعلين اآلخرين )اوغانج وانوي( من مدافع محمولة ورشاشا ،بعدها يأتي
التراشق االشهاري للمواد التي تشملها حملة المقاطعة حليب سنطرال ومشتقاته،
ماء سيدي علي المعدني ومحروقات شركة إفريقيا وسلع أخرى كالزيوت وكوكا
والجبن وأنواع الصابون ؛بعد القصف والتراشق تأتي جبانية ستكوم التي يجتمع
فيها ما ال يمكن جمعه وال استطابه لينغص على المشاهدين شهية اإلفطار؛ بعدها
تهبط المهزلة الكبرى بالمظلة على طاولة اإلفطار لتفسد ما زين ورتب فوقها
؛إنها المركبة العجائبية للكاميرا المفبركة الماسخة التي تنذر بتجاوز مستوى
الحموضة لحده المقبول ويستنفر ما تبقى من أحاسيسنا الجمالية فترسل مضادات
للقبح والمسخ .تم يعود اإلشهار تم اإلشهار في إطالق قدفاته السخيفة بأسلوب
يسيل الحموضة في أفواه المفطرين . بعد األطباق األولية والعسيرة الهضم يصل
موعد األطباق الرئيسية من وصالت متتالية من الكوميديا الغارقة في الرداءة
وسكيتشات ال لون وال طعم لها تضحك على ذقون المشاهدين تؤديها كراكيز
وبهلوانات ألفوا كل سنة أن يدغدغوا قدراتنا االستيعابية بتلقي إنتاج الخردة
اإلعالمي الذي ال يزرع وعيا وال يخلق إبداعا بل يقتل الذوق الرفيع ويفسد
العقول واألذهان .
الهجوم الأخير في حرب قنواتنا ضدنا هو موعد نشرة األخبار، وما أدراك من
الأخبار هجوم يشارك فيه الطاقم والمراسلون وما أكترهم والخبراء والمحللون

ورؤساء مراكز الأبحاث والدراسات بقنابلهم المسيلة لالمتعاض؛ وما أن تظهر
هذه الكتيبة على الشاشة حتى يهرع المشاهدون إلى قنوات ما وراء البحر ليفلتوا
بجلدهم .
من حسنات حمالت المقاطعة أن الوسائط الاجتماعية غدت بديال الاعالم
الرسمي الذي ضل جاثما على رقابنا ومدغدغا لمشاعرنا ،لقد أتاحت
للجميع أن يخلق إعالمه الخاص ويبدع من خالل التدوينات والفيديوهات
وخلق قنوات خاصة ومجموعات وشبكات متعددة عبر الشبكة العنكبوتية
للحصول على المعلومة ، لننسى أرقام موجات تردد قنواتنا الوطنية ونتركها
تنتشر عبر األثير دون صدى.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE