أفعى سامة تحصد روح سيدة “بتيشكا”


صحيفة24:زكرياء الناسك

 

 

يعاني سكان المغرب العميق وأقصى الجبال في فصل الصيف من الهجوم المباغث للافاعي السامة على أبناء تلك المناطق،خاصة مع ارتفاع درجة حرارة الشمس،حيث يكثر خروج الافاعي من أوكارها وتنتشر في الطبيعة،ما يسفر عن إصابة العديد من سكان البوادي والقرى البعيدة،فيستلزم نقل المصابين إلى المستشفيات الجهوية التي تكون غالبا بعيدة المدى ويجب قطع مسافات طويلة للوصول إليها،وذلك بسبب غياب مضادات السموم في المستوصفات،فيكون مصير الشخص المصاب غالبا مفارقة الحياة قبل وصوله إلى المشفى الجهوي للبحث عن المضادات.

وفي هذا السياق، لقيت سيدة خمسينية مصرعها،يوم أمس الخميس،بمستشفى أبن الطفيل في مراكش،على تعرضها إلى لدغة أفعى سامة،في الوقت الذي كانت ترعى فيه أغنامها بقرية “تزليدة” بمنطقة تيشكا”،بعد نقلها في بادئ الامر إلى المستوصف التابع للقرية المذكورة وإخبار أهلها أن المركز الصحي لا يتوفر على مضاد للسموم بحسب ما كشفت عنه مصادر من عين المكان.

وأوضح ذات المصدر ان السيدة متزوجة وام لاطفال،تعرضت للدغة الميمتة في حدود الساعة العاشرة من صباح يوم أمس الخميس،عند قيامها برعي أغنامها في القرية المذكورة بإقليم الحوز،حيث نقلت على متن سيارة إسعاف تابعة لجماعة “زرقطن” غلى المستشفى الجهوي إبن الطفيل وفارق الحياة داخل مراكزه الصحية.

https://al3omk.com/wp-content/uploads/2018/06/DMPLQmW6FCt9k1U.jpg

https://al3omk.com/wp-content/uploads/2018/06/zTRwrPS9ihj56dv.jpg

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE