جهاز يكشف هوية المجرمين والارهابيين بالمطارات الدولية


اختراع جديد تم اكتشافه علماء كنديون يقوم بتحديد هوية المجرمين والارهابيين بالمطارات،اطلق عليه اسم “أفاتار”كما يمكنه الكشف عن بوادر الكذب لدى الانسان.

لا يستعمل هذا الجهاز بالمطارات فحسب،بل يمكن استخدامه في الاماكن القانونية وحتى في المقابلات الشخصية للعمل لمعرفة مدى قدرة كذب الاشخاص الراغبين في الحصول على الوظيفة.

ويقول الفريق المعني إن هذا الجهاز أو الروبوت يعتبر مهذبًا ويتحدث بلغتين، وإنه على عكس الإنسان لا يشعر بالتعب ولا يحتاج إلى الراحة..

لكن لهذا الجهاز وجه على الشاشة يطرح أسئلة على المسافرين ويمكنه تحري التغيرات الفسيولوجية والسلوكية أثناء المقابلة، بل ويمكنه رصد التغير في العينين أو الصوت أو الإيماءات وتحديد المخاطر المحتملة.

وعندما يعبر المسافر إلى الكشك فإنه سرعان ما يتعرض لسلسة من الأسئلة مثل: هل يوجد أي فاكهة أو خضراوات في أمتعتك؟ أو هل تحمل معك أي أسلحة؟

وقال أيضا إنه يمكن لـ “أفاتار” المساعدة في وقف تدفق السلع المهربة، والقبض على المجرمين الفارين، وكشف “الإرهابيين” المحتملين، وفي العديد من التطبيقات الأخرى لمحاولة تأمين الحدود الدولية.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*