أحمد البهجة يحقق فوزا هاما على الوداد بعقر دارها في أول مباراة له مع الكوكب


حقق فريق الكوكب المراكشي فوزا غاليا خارج ميدانه على فريق الوداد البيضاوي متصدر البطولة الاحترافية في أول مقابلة للمدرب المؤقت و ابن الفريق أحمد البهجة ، الذي أدخل البهجة و السرور على قلوب محبي الفريق.

الكوكب فاجأ مضيفه منذ البداية، وبادر بأداء هجومي مباغت، وسجل هدفه الأول في الدقيقة الثانية عن طريق محمد الفقيه، عبر تسديدة قوية ، ليستمر الفريق على نفس النهج حتى تمكن من إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 15 بعد رأسية للمتألق ياسين الذهبي ، ليعود بعدها نفس اللاعب في الدقيقة 42 و يسجل الهدف الثاني له في المباراة و الثالث لفريقه ، وسط دهول و صدمة أنصار الوداد.
خلال الشوط الثاني ، دفع مدرب الوداد دوسابر بكل أوراقه ، وفي حدود الدقيقة 74 سجل ويليام جبور هدف تقليص الفارق ، و بعد دقيقتين من ذلك سجل أونداما الهدف الثاني لأصحاب الأرض ، ليعجز بعدها لاعبوا الوداد في تعديل الكفة في الدقائق المتبقية من المقابلة.

و تعد هذه الخسارة الأولى من نوعها لفريق الوداد هذا الموسم ، كما أنه بات مهددا بفقدان لقب بطولة الخريف.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*