عزيز أخنوش: لااعتراض لنا على حزب الاستقلال و شباط شخص لايؤتمن


يبدو أن الرجة الأخيرة التي عرفها البيت الاستقلالي ، و التي أفرزت إبعاد أمينه العام حميد شباط عن التفاوض مع عبدالإله بنكيران ، و تأكيده على أنه لن يكون ضمن الحكومة المقبلة و إعطائه لإشارات تفيد بعدم بقائه على رأس حزب الميزان ، أثارت الارتياح في نفس من كانوا يرفضون وجود هذا الحزب داخل الحكومة الجديدة و على رأسهم عزيز أخنوش.

أخنوش و حسب بعض المصادر أبدى ارتياحه لابتعاد شباط عن الحكومة لأنه و حسب نفس المصدر لايعترض على وجود  حزب الاستقلال كمؤسسة حزبية ، بقدر ما كان على أمينه العام حميد شباط ، الذي لا يؤتمن لمواقفه التي تتغير بسرعة ، وهو ما قد يشكل تهديدا صريحا على الانسجام الحكومي .

جدير بالذكر أن اللجنة المكونة من حمدي ولد الرشيد وبوعمر تغماري ومحمد السوسي الموساوي و التي حصلت على تفويض من شباط لاستكمال المشاورات الحكومية مع رئيس الحكومة ، ستستكمل مشاوراتها هذا الأسبوع للوصول لاتفاق نهائي مع بنكيران و بالتالي ضمان المشاركة في الحكومة الجديدة.

 

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE