أخنوش ينقلب على بنكيران و أفتاتي يرد عليه بقوة…


غلى غير المتوقع و في مستجد يبين أن الحكومة الجديدة لن ترى النور إلى بمعجزة كبيرة ، أدار عزيز أخنوش ظهره لبنكيران بعدما كانت كل التكهنات تصب في تشكيل حكومة مكونة من الإغلبية الحكومية السابقة حسب ما أكده رئيس الحكومة في وقت سابق .

البلاغ الذي أصدره حزب التجمع الوطني للأحرارقبل قليل  و الذي أكد فيه تشبته و حرصه على لقاء قيادات حزبي الاتحاد الاشتراكي و الاتحاد الدستوري، لتباحث المستجدات وتبادل الآراء وتعميق النقاش  لتشكيل أغلبية حكومية قوية تكون عند مستوى تطلعات المغاربة قيادة وشعبا وتحقق الآمال والتطلعات المعقودة ، الشئ الذي اعتبر صفعة قوية لرئيس الحكومة على الرغم من رضوخه و انصياعه للشرط الذي وضعه أخنوش في وقت سابق و المتمثل في التخلي عن حزب الاستقلال.

تصريحات أخنوش لم تصمد طويلا حيث رد عليه بقوة القيادي البارز و المثير للجدل داخل حزب المصباح عبدالعزيز أفتاتي ،  بالقول “انت شناق” كما دعا لانتخابات سابقة لأوانها.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*