موريتانيا تنفي وجود اي تقارب مع جبهة البوليساريو على حساب العلاقات المغربية


استطاع الوزير المنتدب لدى وزارة الخارجية،ناصر بوريطة،في الحد من ازمة الخلاف بين المغرب وموريتانيا عقب التصريحات الخطيرة التي صرح بها الامين العام لحزب الاستقلال،حميد شباط،”بمغربية الاراضي الموريتانية.

وذكرت يومية الصباح في عددها نهاية الاسبوع الجاري،أن فكرة بقاء بوريطة بالعاصمة الموريتانية نواكشط،بعد عودة رئيس الحكومة المكلف،اتسمت بمحادثات مع سياسين موريتانيين لهم تأثير ونفوذ على الرئيس الموريتاني ولد عبد العزيز.

وأضافت اليومية،ان الخطوة سامهت في حل المشكل بين البلدين،واسفرت عن تذويب الخلافات،مشيرة أن المغرب راهن على تحييد موريتانيا في نزاع الصحراء المغربية،وعودة السفير الموريتاني الى استئناف مهامه بالعاصمة الرباط.

من جتهتا اعلنت الجارة الموريتانية في رد رسمي،عن نفي وجود نوايا للتقارب مع جبهة البوليساريو على حساب علاقات التوتر الاخيرة مع المغرب.

 وبدأت عقدة الازمة بين البلدين تنفك اثر اتصال الملك محمد السادس بالرئيس الموريتاني،بعد تصريحات حميد شباط التي كادت ان تعصف بعلاقة الجارتين الى أزمة ديبوماسية غير متوقعة.

ويذكر ان موريتانيا بعد عودة مياة العلاقة المتزنة مع المملكة الى مجاريها الطبيعية،وافقت على عودة المغرب الى حظرة الاتحاد الافريقي،بعد الانفال عنه منذ سنة 1984

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*