عاجل هكذا رد أخنوش على بنكيران وافتاتي بعد وصفه بالشناق


خلال لقاء حزبي عقده حزب التجمع الوطني للأحرار ، اليوم السبت 7 يناير 2017 بمدينة وجدة،إستثمره رئيس هذا الحزب السيد عزيز أخنوش ليهاجم بدور القيادي والبرلماني السابق عن الحزب العدالة والتنمية، عبد العزيز أفتاتي، و لـ”يُقطر الشمع” على الأخير في عقر داره بوجدة.

وأكد أخنوش أنه يحيي عبد الإله بنكيران على موقفه من تصريح أفتاتي، الذي وصف فيه زعيم “الأحرار” بأنه “شناق”، معتبرا أن هذا التصريح بدون أهمية، وأن أفتاتي “10 سنوات وهو يتكلم في هذه المنطقة ولم يجلب أي شيء لمدينته انطلاقا من موقعه البرلماني”.

أخنوش قال في نهاية كلمته: “هاذ الصباح بنكيران تكلم على واحد السيد لي دار تصريح البارح فيه الشتم والقذف، أحيي سي بنكيران من هاذ المنبر على الموقف ديالو (تجاه أفتاتي) لي قال فيه أن هاذشي غير معقول وما خصكش تقول هاذ الكلام”.

وأضاف بالقول: “لا نريد أن يكون لنا أعداء ولكننا حزب مواقف ولا نخاف، نحن حزب رجال ونساء يتخذون مواقف ويحترمونها، ويملكون استقلالية، داعيا أعضاء حزبه إلى تجاهل التصريحات التي تهاجمهم، قائلا: “كاين ناس حرايفية فالسب، ولكن نتوما فالحزب سدوا على وذنيكوم وزيدوا للقدام”.

وتابع قوله: “إذا اتخذنا موقفا فنحن نظل عليه ويهدار لي يهدار ولي بغا يقول شي حاجة يقولها”، وواصل إشادته بحزبه، مشيرا إلى أن أعضاء التجمع الوطني للأحرار هم الذين سيجلبون المستثمرين للمنطقة، وفق تعبيره.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE