توفيق بوعشرين: لعبة “البلوكاج السياسي” محاولة للتلاعب بالدستور وبنتائج الانتخابات

أكد توفيق بوعشرين، مدير نشر جريدة أخبار اليوم، أنه لا يمكن “استرجاع ما ضاع في صناديق الاقتراع ب “بلوكاج سياسي” لإخراج حكومة لا تشبه نتائج الانتخابات، ولا يمكن لأخنوش أن يلعب الدور الذي كان موكولا لإلياس العماري في الخطة ألف التي فشلت”.

وأضاف بوعشرين، في افتتاحية اليومية ليوم الإثنين 9 يناير الجاري، أن هذه “لعبة غير منتجة سوى لمزيد من احتقار الأحزاب، والتلاعب بالدستور واستخفاف بنتائج الانتخابات”. وتابع أن “المغرب في مفترق الطرق، فإما سنرجع إلى الاختيار الديمقراطي من خلال اجراء انتخابات سابقة لأوانها”، أو أنه سيتم “الضغط على أخنوش لوقف تهريب الاتحادين الدستوري والاشتراكي، إلى الحكومة دون موافقة رئيسها ودون الحاجة إلى أصواتهما”.

واسترسل قائلا: “وإما أننا سننزل إلى سيناريو سيتم فيه التراجع عن كل المكتسبات الإصلاحات المؤسساتية التي عرفها المغرب منذ سنوات”، بحيث سيتم آنذاك ” كل الأبواب ستكون مفتوحة أمام السقوط في سلطوية جديدة ستتخلى عن كل ضابط دستوري أو قانوني أو سياسي”.

2 تعليقان

  1. صحيح الخطا يوم الاثنين 9 يناير مشي الثلاثاء

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*