5 حالات يجب على المسلم أن يغتسل ويتطهر منها على الفور قبل الشروع في أي عمل آخر


يحث دين الأسلام على الطهارة والنظافة وعلى المسلم أن يكون متطهر دائماً، حتى يقضي صلواته الخمسة وقراءة ماتيسر من القرأن الكريم، فالنظافة من الإيمان كما حثنا رسولنا الكريم، والطهارة لابد أن تحدث فى عدة حالات يقوم بها الشخص بعد فعلها عليه أن يتطهر.

التطهر والاغتسال من أهم شروط الإسلام يجب إتباعها المسلم

والتطهر مختلف تماماً عن الوضوء والإستحمام، فالطهارة لها طرق وشروط مختلفة عن الإستحمام، لذلك على المسلم التعرف على الحالات والأشياء التى يتعرض لها ويجب علية فوراً الطهارة منها حتى يصبح غير نجس، فهنا نقدم لكم 5 حالات عندما تحدث لابد من الطهارة منها فوراً.

الاغتسال

 

5 حالات لابد على المسلم أن يغتسل ويتطهر منها :

  • الاحتلام : عند نزول المني لا إرادياً للشاب والفتاة أثناء النوم، لابد من الإستيقاظ والاغتسال على الفور لأنه لايجوز الصلاة الا بعد الطهارة من الاحتلام، ويحدث هذا الأمر للشباب أكثر من الفتيات.

  • الحيض والنفاس:  هناك أيام فى الشهر تقضيها المرأة فى الحيض وعليها بعد إنتهاء ذلك الفترة، أن تتطهر وتغتسل وتقوم بتأدية صلاتها وفروضها، وأيضاً ذلك يتم بعد تقضية المرأة فترة النفاس وهى 400 يوماً لابد من الإغتسال منها وقضاء الفروض، كما قال الرسول صل الله عليه وسلم ” وإذا ذهبت حيضتك فإغتسلي “.

التطهر

  • الجماع : لابد من الغسل والطهارة بعد لقاء الزوج وزوجته، وذلك يستوجب طهارتهم على الفور كما أمرنا الرسول الكريم ” ذا جلس بين شعبها الأربع ثم جهدها فقد وجب علية الغسل “.

  • الموت : بعد وفاة الشخص لابد من تغسيله وتكفينه وتطهير ووضوء الشخص الميت، ولكن هناك حالات يمنع فيها الغسل للميت وهو الشخص الشهيد يدفن كما هو بملابسه ودمه.

  • الدخول فى الإسلام : على الشخص الذى يشهد الشهادتين ويدخل فى الإسلام بعد ‘عتناقه ديانه أخرى أن يغتسل ويتوضأ.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE