بن كيران يعرض منصبا رفيعا على اخنوش لاستناف المشاورات…تابع التفاصيل


رفض عزيز اخنوش، الامين العام للتجمع لحزب التجمع الوطني للاحرار، المرشح الاول من الاحزاب الاربعة لتشكيل الحكومة،مقترح رئيس الحكومة المعين عبد الاله بن كيران في منحه منصب رئيسا للبرلمان،وذلك في خطوة للبحث عن طريق سالك لتأسيس الحكومة المغربية التي عرفت بلوكاجا منذ ثلاثة اشهر.

واكدت مصادر اعلامية،أن اخنوش مازال يضع العصا في عجلة تشكيل حكومة بنكيران المنتظرة،لكنه في المقابل”حب بالاتصال الذي أعاد قنوات الاتصال بين الطرفين التي انقطعت بعد بلاغ “انتهى الكلام” مما يؤشر على عودة نقاش مفاوضات تشكيل الحكومة وأن الكلام لم ينته بعد” على حد تعبير المصادر.

وأشار المصدر الى أن “الخطوة المقدمة من طرف بنكيران كان الهدف منها هو اغراء الحزب بهذا المنصب من أجل قبول العرض وتقديم تنازلات لرئيس الحكومة في مسار المفاوضات الذي أنهاه عبد الاله بنكيران بعد بلاغه الشهير، نهاية الأسبوع الماضي”.

وكان رئيس الحكونة المعين،أشار في بلاغ صادر الامانة العامة لحزب المصباح،انه “انتهى الكلام”بخصوص المشاورات،قبل أن يتراجع عن قراره ويصرح في لقاء صحفي مع”هافينغتون” على انه سيفتح باب المشاورات من جديد.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE