مهزلة بكل المقايسس.. خلافا لكل التوقعات هذا هو رئيس مجلس النواب ما لم تحدث “معجزة”..!! تابع التفاصيل


حزب حاصل على 14 مقعدا يترأس مجلس النواب

يبدو أن المشهد السياسي المغربي، يتجه نحو صنع فصل آخر من فصول المهزلة، بانتخاب الحبيب المالكي – الشهير بعشقه الشوكولاتة -، كرئيس لمجلس النواب، رغم أن حزبه الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية لم يحصل سوى على 14 مقعدا في الانتخابات التشريعية ل7 أكتوبر المنصرم، بالإضافة إلى 6 مقاعد من ريع اللائحة الوطنية.

وسيتم انتخاب الحبيب المالكي – إذا ما نجح المخطط- ، بتوافق ما بين أحزاب الأحرار، الحركة الشعبية، الاتحاد الاشتراكي، الاتحاد الدستوري ورعاية حزب الأصالة والمعاصرة، وهو ما يمنحه 205 صوتا، مقابل 183 صوتا للأغلبية المفترضة المكونة من العدالة والتنمية والاستقلال والتقدم والاشتراكية.

 

وذكر موقع “الأول” أن إدارة حزب الأصالة والمعاصرة، اتصلت بالنواب البرلمانيين تطلب منهم عدم السفر خلال عطلة نهاية الأسبوع، والاستعداد لاجتماع هام صباح الاثنين.

وقال الموقع ذاته، إن التوجه العام الذي يسير فيه “البام” هو التصويت لفائدة الحبيب المالكي، مرشح الرباعي الحزبي المتحلق حول أخنوش، وأن “اجتماع الاثنين مع النواب البرلمانيين سينصب على إعطائهم توجيه الحزب الذي سيختار في الغالب الحبيب المالكي، ما لم تحدث متغيرات يومي السبت والأحد”.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*