مؤلم…موجة البرد القارس تتسبب في وفاة أستاذ بأزيلال اختناقا


صدمة و حزن كبير يسودان مجموعة مدارس أباشكو الكائنة بضواحي أزيلال ، و ذلك بعد حادث الوفاة التي تعرض لها أستاذ أول أمس الأربعاء بعد اختناقه بالفحم الذي كان يستعمله لغاية التدفئة جراء موجة البرد القارس الذي تشهده المنطقة.

هذا و قد ذكرت بعض المصادر المحلية أن الهالك و المسمى قيد حياته  “حسن إيكرابن” والأب لأربعة أبناء، اختفى عن الأنظار، ليضطر زميلان له إلى الانتقال إلى مسكنه لتفقد أحواله، لكن بعد طرقهم الباب لم يجب أحد، فقاموا بالاتصال بمدير المؤسسة الذي أخبر المدير الإقليمي للتعليم، وبعد وصول رجال الدرك، تم العثور على الراحل جثة هامدة وبيده مصباح وأمامه إناء حديدي به فحم للتدفئة.

و قد تم نقل جثة الهالك للمستشفى الإقليمي بأزيلال لإخضاعها للتشريح و معرفة الأسباب الحقيقة للوفاة.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*