برلمانيو الأصالة و المعاصرة يتنازلون عن تعويضاتهم خلال فترة البلوكاج


دعا حزب الأصالة و المعاصرة في بيان له جميع نوابه البرلمانيين إلى التنازل عن تعويضاتهم الشهرية عن الفترة السابقة التي كان خلالها مجلس النواب المغربي  في حالة عطالة.

ويأتي هذا القرار إيمانا من حزب الأصالة والمعاصرة بمبدأي ربط المسؤولية بالمحاسبة، والأجر والتعويض المستحق مقابل العمل. حيث يعتبر الحزب أن التعويضات الشهرية للسيدات والسادة النواب لا تكون مستحقة إلا ابتداء من تاريخ الشروع في أداء المهام البرلمانية التي انتخب لأجلها النواب من طرف المواطنات والمواطنين.

قرار سيضع باقي الأحزاب المغربية في موقف حرج ، إذ لابد على جميع المعنيين بالأمر، العمل بنفس المبدأ ، في خطوة سيكون لها لا محالة انعكاسا إيجابيا على خزينة الدولة.

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*