بالفيديو…ابنة مايكل جاكسون تفجر مفاجأة: والدي مات مقتولا


قالت باريس جاكسون، ابنة مغني البوب الراحل، مايكل جاكسون، أن والدها تعرض للاغتيال في عام 2009 ولم يكن موته طبيعيا، وذلك خلال أول مقابلة لها مع “رولينغ ستون” في برنامج “أقول للجميع”.

أكدت باريس ابنة الـ18 عاما على طريقة أصحاب نظرية المؤامرة، أن والدها قتل، قائلة: “نعم وعلى الإطلاق. لأنه من الواضح أن ذلك حدث. كل الأدلة تشير لذلك”.

وأضافت: “يبدو كلامي هذا وكأنه جزء من نظرية المؤامرة، لكن كل الجمهور الحقيقي لمايكل وكل أفراد الأسرة يعرفون ذلك، لقد جهزوا لذلك…إنها مؤامرة فعلية”.

جدير بالذكر أن أسطورة البوب مايكل جاكسون توفي في سن الـ 50، بعد جرعة زائدة من البروبوفول المخدر في يونيو 2009، وحكم على طبيبه الشخصي كونراد موراي بعد ذلك بعامين من السجن بتهمة القتل غير المتعمد.
وأطلق سراح الطبيب في 2013، لكن باريس لم تُسمّ أي شخص فيما يتعلق بمخاوفها أن والدها مات مقتولا.

 

 

 


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*