“الفراعنة” بدأوها ب”الغش” ويتخذون قــرارا مفاجئا صباح اليوم قبل مواجهة المغرب..!!


الفراعنة يرفضون تغيير ملعب “المزرعة السعيدة” في مواجهة الأسود

في قرار مفاجئ و غريب، رفض المنتخب المصري تغيير ملعب بور جونتي الكارثي، الذي سيحتضن مباراته ضد المنتخب المغربي، الأحد المقبل، برسم ربع نهائي كأس إفريقيا للأمم المقامة بالغابون.

و كان الفراعنة قد إحتجوا على الكاف سابقا بسبب سوء أرضية الملعب التي تسببت في إصابة أحد لاعبيهم، لكنهم غيروا رأيهم فجأة على الرغم  من تدهور أرضية الملعب المتضررة من مباريات الجولة الرابعة.

و إقترح المشرفون على المنتخب المغربي خلال اجتماع أعضاء اللجنة التنظيمية المنعقد أمس الأربعاء، نقل اللقاء الى ليبروفيل، لكن المصريين تشبتوا بملعب “المزرعة السعيدة” كما وصفه الاعلام المصري بنفسه، فهل هي بداية الحرب النفسية و هل يخشى الفراعنة المهارات الفردية لأسود الاطلس مفضلين جرهم للعب في ملعب لا يصلح حتى للمشي.!!

وبناء على قرار “الفراعنة”، توصلت بعثة المنتخب الوطني الأول، صباح اليوم الخميس، بقرار الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم و اللجنة المنظمة المحلية لـ”الكان”، والقاضي بضرورة توجه الطاقم واللاعبين إلى مدينة بور جونتي.

وستنتقل البعثة من مدينة “بيتام” إلى مدينة “أويام”،اليوم الخميس، عبر الحافلة في رحلة لمدة ساعة متوجهة لمطار “أويام”، حيث ستقلع الطائرة التي ستقل الأسود على الساعة الحادية عشرة والربع صباحا.

وجاء القرار “الكاف” ليربك برنامج “الأسود”، خاصة وأن روتار سبق وبرمج حصة تدريبية اليوم الخميس.

وسيواجه المنتخب الوطني في مباراة ربع النهائي منتخب مصر المتصدر للمجموعة الرابعة.

يشار إلى أن الأرضية السيئة لملعب بور جونتي تثير مخاوف الأسود، خصوصاً وأن خصمهم قد استأنس بها خلال ثلاث مواجهة سابقة، وهو الأمر الذي أربك حسابات رونار قبل “موقعة الحسم. (أخبارنا+ اليوم24)


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*