تصريحات حول صحة الملك محمد السادس تخلق ضجة بفرنسا


بعد الزوبعة الاعلامية التي اثيرت مؤخرا بفرنسا حول الوضعية الصحية للملك محمد السادس نصره الله ‚ خرج المحامي الفرنسي والنائب بالجمعية العمومية عن منطقة «هوت بيرني» (بيرني العليا)، جون كلافاني، لينفي جميع هذه الشائعات المغرضة التي تناولتها بعض المنابر الإعلامية الفرنسية، واعتذر مكذبا كل التأويلات التي راجت بعد تصريحاته حول صحة الملك محمد السادس، خلال لقاء مفتوح مع الصحافة لتقديم نتائج عمل لجنة التعاون الأوروبي مع الدول المغاربية، داخل البرلمان الفرنسي في 18 يناير الجاري.

وقال كلافاني، في اجتماع اللجنة داخل الجمعية العمومية الفرنسية، صبيحة أمس الأربعاء، «اليوم أريد أن أكذب، ليس محتوى التصريحات التي صدرت عني، ولكن التأويل الذي خرج به البعض. أنا أنفي كليا أن أكون قد كشفت أية حقائق تخص صحة العاهل المغربي، لأنني أكذب وأنفي أن تكون قد توفرت على أية معلومات سرية حول هذا الموضوع، أنا لست طبيبا، ولم أستشر أي طبيب في هذه المسألة»


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*