ست سنوات حبسا نافذا في حق مغربي أهان زوجته باسبانيا


أصدرت الغرفة الأولى للجنايات بمحكمة الاستئناف لمحافظة ” بإقليم الباسك، شمال إسبانيا، حكما بالسجن لمدة 6 سنوات في حق مهاجر مغربي بتهمة “الإهانة والشتم والاعتداء الجنسي والجسدي المتكررين على زوجته المغربية مند سنة 2003”. كما أمرت الهيئة القضائية ذاتها بعدم اقتراب المعتدي، الذي أقر بجميع التهم المنسوبة إليه خلال مراحل الاستنطاق التفصيلي، من الضحية لمدة 20 سنة.

ويضيف نص الحكم، الذي نقلت مضامينه صحيفة “Diariovasco” الإسبانية، أنه بإمكان وزارة الشؤون العامة استبدال العقوبة السجنية الصادرة في حق المهاجر المغربي المعني بقرار الطرد من التراب الإسباني لمدة عشر سنوات”؛ موضحا أن “زوجة الظنين ظلت تعاني العنف الجسدي والنفسي، لمدة سنوات بشكل شبه دائم، من لدن الزوج الذي كان يرغمها على ممارسة الجنس معه تحت وطأة الضغط والتهديد والإكراه”.

وتبعا للمصدر ذاته، فإن المدان بالسجن “لا يسمح لزوجته بمغادرة البيت ويجبرها على ارتداء لباس يرضي أهواءه، كما يمنعها من بناء علاقات صداقة وتعارف مع أناس آخرين”؛ مردفا أن “الزوج المغربي كان يرغم زوجته على المشي في الشارع ورأسها للأسفل دون النظر حولها، وأحيانا يقوم بالبصق عليها وركلها وضربها أمام أعين المارة، بالإضافة إلى أنه يلجأ إلى سب الفتيات في الشارع كونهن عاريات”.


مقالات اشعلت مواقع التواصل الاجتماعي

جاري التحميل...

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*