الخميسات: الهيئة الوطنية للتجار تدعوا إلى ارتداء السترات السوداء بدل الصفراء

صحيفة 24 / ياسين الحاجي

أشارت، الهيئة الوطنية للتجار و المهنيين أن التاجر بالنسبة للدولة مجرد رقم مالي للسحب، و لم تقدم له أي شيء على الإطلاق، حيث لم تحميه من التجارة العشوائية و من المساحات الكبرى و الصغرى، و لم تقنن التجارة بما يضمن له هامش ربح معقول، و لم تقدم له تغطية صحية و لا تقاعد، و لم تقدم له أي تكوين في مجال التجارة أو المحاسبة، بل عملت على تقزيم دور الهيئات و الجمعيات و النقابات المهنية من خلال الأذان الصماء لجميع المطالب صغيرها و كبيرها.
و ذكرت، الهيئة في بلاغ أصدرته يومه الجمعة (11 يناير) الجاري، و الذي توصلت “صحيفة 24” بنسخة منه أنه تم تمييع دور الغرف المهنية من خلال تغييب الصوت الحر لتكتمل الصورة السوداء اليوم، حيث تم إقرار و دون حوار، أو سابق إنذار إلزام التاجر بما يستحيل تطبيقه على المدى الطويل على أرض الواقع من فواتير و حسابات و ضرائب و حجوزات و غرامات تشكل انتكاسة لما تحمله الكلمة من معنى لجميع التجار.
و اعتبرت، الهيئة في ذات البلاغ انه فات الأوان على دق ناقوس الخطر، و لكن تعتقد في نفس الوقت انه إذا كان مضربوا فرنسا قد لبسوا سترات صفراء، فإن تجار المغرب مستعدون أن يلبسوا سترات سوداء، لأن أيامهم ستكون سوداء في ظل هذه القوانين الغير المنضبطة و الغير المنطقة.
و دعت، الهيئة في الأخير كافة التجار و الجمعيات و المنظمات و النقابات المهنية إلى التضامن و وحدة الكلمة و النضال المشترك، من أجل الوقوف ضد التعسف و اللامبالاة و الإهانة، كما دعت إلى المشاركة في أي احتجاج تقوم به أي جهة تدافع عن التجار تحت صوت واحد.
loading...

شاهد أيضاً

الحموشي يكافئ شرطي ألقى القبض على سارق مجوهرات

بــــلاغ 18 يناير 2019 وجّه المدير العام للأمن الوطني رسالة تنويه إلى ضابط أمن ممتاز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *