الخميس , أغسطس 22 2019

المرصد الدولي لحقوق الانسان يستنكر الاعتداء على احد المواطنين في إقليم شفشاون

توصلنا في المرصد الدولي للاعلام وحقوق الانسان جهة طنجة تطوان الحسيمة، بطلب دعم ومؤازرة بخصوص اعتداء اجرامي خطير تعرض له مواطن اعزل بدوار تارغة جماعة تزكان قاع اسراس نتح عنه عجز لم يتم تحديد مدته لحد الساعة وذلك لان الضحية مازال يرقد بالمستشفى الاقليمي سانية الرمل منذ تاريخ الاعتداء 2019_1_5 الى غاية كتابة هذه التدوينة وهو في حالة جد حرجة جراء اصابته بضربة حجر في منطقة حساسة بالرأس وقد تمكن اخ الضحية من استلام شهادة مؤقتة الى حين مغادرة الضحية المستشفى .
والغريب في الامر ان رجال الدرك الملكي حسب تصريحات اخ الضحية لم يتصلوا به في المستشفى من اجل اخذ تصريحاته وتفعيل مسطرة البحث في حق الجاني الذي ارتكب الجريمة امام العديد من الواطنين بعد ان ترصده وتربصه من اجل الانتقام منه لانه شهد ضده في ملف جنحي جراء اعتداء هذا الاخير على مواطن بالسلاح الابيض وقد تم معاقبته عن ذلك بما يناهز اربعة اشهر .
ان اخذ الضحية اتصل بي اليوم وهو يشكي المحسوبية والزبونية وكله حصرة لأنه يرى اخاه يموت ولا يتم تطبيق القانون لان الجاني حر طليق في حيه وليس مطلوب للعدالة من اجل جريمة واضحة وفي حالة تلبس لان القانون الجنائي جعل حالات التلبس محددة بمقتضى الفصل 56 من قانون المسطرة الجنائية والتي تتوافق وطبيعة هذه الجريمة .
فلماذا اذن لم تقم الضابطة القضائية باختصاصاتها ولماذا لم تفعل الاجراءات المسطرية ،والسؤال الجوهري هل تم اخبار النيابة العامة بهذه الجريمة حتى تعطي تعليماتها ؟؟؟؟؟؟؟
تم اليوم وضع شكاية لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بشفشاون حتى يتم تفعيل القانون ومعاقبة الجاني وفق مااقترفه من جرائم.
المرصد سيتابع هذا الملف حتى يتم تطبيق القانون لان الكل سواسية امامه .
من بين اسباب الانتحال وتفشي سياسة اليأس هو عدم تطبيق القانون والكيل بمكيالين .
نتمنى من النيابة العامة بشفشاون ان تتدارك هذه الاحداث وتتخذ الاجراءات المسطرية المناسبة بعد توصلها اليوم بشكاية اخ الضحية .

loading...

شاهد أيضاً

أمير المؤمنين الملك محمد السادس يصدر عفوه عن 443 شخصا بمناسبة عيد الشباب

صحيفة24/و.م.ع بمناسبة عيد الشباب لهذه السنة 2019، أصدر الملك محمد السادس أمره السامي بالعفو عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *