قصيدة شعرية بعنوان “قرطاس ماء “للشاعر ياسين خليل

 

 قرطاس ماء

جلست بمراكب القلم
لأروي قصتي وبحور الألم
فتسابقت الكلمات لتدون لهو الحديث
رافضة في قلبي الليلة المبيت
رحت سابحا بقلمي في قرطاس الماء
فراحت تذبل كلماته كلما امطرت السماء
كلما رفع رأس القلم
واستسلمت الحروف للوهن
رفعت قلمي
وضعت علمي
أستسلم
لا أحكي ما فعل بي الدجى
وصار الصمت كلما أترجي
ليتني أصم أو أبكم
وليته ما زار بيتي
إنه الألم
صبي أنا في الحب صبي
لكن الألم بات أمي و أبي
سأنتصر
أم سأخسر؟
إذا خسرت سأعود وأنتظر
وسأعاود الكرة وسأعاند القدر
وبحر الألم خائض فيه ولو راغ بالمطر
وجبال العشق مكسرها وإن قلمي انكسر
سأستمر
وسأروي سنين الكآبة
وسأستمر في الكتابة
على قرطاس الماء
ولو أمطرت السماء
سأستمر
جاءت السماء على خطاها تبكي
وقصتي مع المعشوقة تحكي
وجاء البحر منطويا يركع ويشكي
هموم الحبيبة ويرثيها ويحك
وجاءت الشموس تسعاني وتثني
حبيبتك نالت ندما وأملا وعدتني
وجاء قضاة الحب سعيا فتثنيني
وأنا منحني الذقن
لا أرفعه كالمجنون
فيا بحر ويا سماء ويا شموس ويا قضاة
أما كفاكم ما فعلت بي تلك الفتاة
أم أنكم على طغيانها وصاة
إسمعوني
فأجيج النار المستعر يلهبني
وكلمات العشق أضحت ترهبني
أسمعوني أو إسمعوني
فعروش الألم باتت مني دانية
وأضلعي عن مكابدة الشجن وانية
فأين السبيل لأهاجر
وأين كبريائي لأكابر
وأي البلاد بعدى فأسافر
نسمات النسيان فيها فأغامر
أو أقامر أو أشاجر
لا يهم المهم أن أكابر
فدون يا زمن على قرطاس الماء
لقد دامت كلماتي بعد أن أمطرت السماء
ولم تذبل فهكذا قال الكبرياء.

loading...

شاهد أيضاً

وزارة الاتصال تلتقي بالنقابة المغربية للفنانين المبديعين لتدارس مشاكل الفن

صحيفة24/محمد بكاس كانت وزارة الاتصال على موعد مع لقاء تاريخي وغير مسبوق، يوم الخميس 14/02/2019 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *