رضيع الام المصابة بافلوانزا الخنازير يلحق بوالته إلى دار البقاء

صحيفة24/زكرياء الناسك

لم يصمد طويلا الرضيع الذي ولد أياما قليلة قبل موعد ولادته بأشهر،وتوفي في الساعات الاولى من يوم الاربعاء بمستشفى الشيخ زايد بمدينة الدار البيضاء،ملتحقا بوالدته الثلاثينية التي فارقت الحياة  أول أمس الاثنين متأثرتا بفيروس افلوانزا الخنازير.

وسجل المغرب أول حالة وفاة تحمل هذا النوع من الفيروس وسط تخوف المواطنين من تزايد حالة الوفيات بعد انتشار المرض الخطير وغياب الادوية الفعالة من خزانة وزارة الصحة لمعالجته،بحسب تصريح زوج الضحية لوسائل الاعلام.

وكان الطفل موضوع تحت العناية الطيبة المشددة،بعد إصابته بالداء من والدته التي وضعته قبل رحيلها إلى العالم الاخر بأشهر.

ونشر الاب المكلوم عقب وفاة فلذة كبذه،في الساعات الجد متقدمة من يوم الاربعاء 30 يناير 2019،تدوينة شاركها مع نشطاء “الفايسبوك” جاء فيها “حبيبي الغالي بلِّغ سلامي الى من هام بها حب فؤادي..“.في إشارة إلى زوجته الذي ألمه فراقها.

هذا وكانت إدارة مستشفى الشيخ خليفة بالدار البيضاء، قد خرجت يوم أمس بتوضيح أكدت من خلاله أن وفاة الأم ناجمة عن أزمة رئوية حادة و سكتة قلبية.

وخرجت وزارة الصحة في بلاغ سابق تؤكد فيه أن لا وجود لفيروس افلوانزا الخنازير بالمغرب،فيما أكد زوج ضحية المرض أن رفيقة دربه توفيت نتيجة إصابتها بالوباء الفتاك،مشددا على توفر لوثائق طبية تثبت ذلك.

جدير بالذكر أن الرضيع يبلغ من العمر 7 أشهر ولد قبل موعده بشهرين،وتلقى عدوى فيروس H1N1 من والدته ليتنقل إلى عالم الاموات بعد أمه بيوم واحد،ويتم تسجيل ثاني حالة وفاة بافلوانزا الخنازير بالمغرب.

 

 

loading...

شاهد أيضاً

الحديث عن إصابة ممرضتين ووفاة سيدة بافلوانزا الخنازير

صحيفة24/زكرياء الناسك أوضحت مصادر إعلامية،أن سيدة انضافت إلى قائمة الوفيات نتيجة إصابتها بداء افلوانزا الخنازير،يوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *