fbpx

فضيحة الجنس مقابل النقط تتفجر من جديد بمؤسسة عبد الكريم الخطابي اقليم شفشاون

شفشاون/ياسر الحضري

عادت قضية الجنس مقابل النقط لتطفو على سطح مناطق الشمال وتحديدا هذه المرة بالثانوية الاعدادية عبد الكريم الخطابي بمدينة شفشاون،بعد تفجر فضيحة تحرش مدرس لمادة الاجتماعيات بتلميذة قاصر تدرس في المستوى الاولى بكالوريا.

وتوصلت “صحيفة24” برسائل نصية خاصة تبرز تحرش الاستاذ بتلميذته مقابل زيادة 10 نقاط في مادة الاجتماعيات التي يشرف على تدريسها.

وشك  في الامر بعض التلاميذ من خلال تمييز الاستاذ لتلميذته وتقديم معاملة خاصة على غرار باقي التلاميذ،قبل أن يفتضح أمره عبر رسائل نصية مسربة على تطبيق “الميسانجر”،كما اشتكوا من مصادرة حقهم في الحصول على نقطهم المستحقة.

وفي اتصال هاتفي للمديرية الاقليمية للتعليم بشفشاون،أكدت أنها ستتخذ الاجراءات القانونية الازمة في حق المعني بالامر للحد من أفعال التحرش بتلميذات قاصرات يخضعن لرغبات أساتذتهم قصد زيادة فرص النجاح بزيادة النقط في المواد الرسمية.

وسبق أن تفجرت فضحية الجنس مقابل النطق في مدرجات التعليم العالي بجامعة عبد المالك السعدي بتطوان،قبل عامين في شهر ماي 2017.

جدير بالذكر أن أستاذة مادة الاجتماعيات الذي تحرش بتلميذة تدرس لديه،حديث الزواج والالتحاق بالثانوية الاعدادية عبد الكريم الخطابي،التابعة لتراب جماعة باب البرد القروية اقليم شفشاون.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق