الأربعاء , يوليو 17 2019

متابعة أطوار محاكمة حامي الدين بفاس

صحيفة24/زكرياء الناسك

تعود أطوار محاكمة القيادي بحزب العدالة والتنمية والمستشار البرلماني عن ذات الحزب،اليوم الثلاثاء 12 فبراير 2019 بفاس، عبد العالي حامي الدين،المتابع قضائيا بتهمة المساهمة في القتل مع سبق الاصرار والترصد.

يومية “الاحداث المغربية”،اوردت الخبر في عدد يوم الثلاثاء،ذكرت أن الرئيس الأول لمحكمة الإستئناف بفاس و الوكيل العام بها، وتفاديا للفوضى التي تخللت الجلسة الأولى لمحاكمة المتهم حامي الدين، بعد الإنزال البشري الذي قام به حزب العدالة و التنمية، بحضور الأمين العام السابق و الرئيس السابق للحكومة، عبد الإله بنكيران، و العديد من قياديي الحزب من برلمانيين ومستشارين، اتخذت تدابير صارمة لتنفيذ عملية الدخول إلى المحكمة.

وتوبع رئيس منتدى الكرامة ونائب المجلس الوطني للحزب، في قضية متعلقة بقتل الشاب اليساري، محمد أيت الجيد المعروف بلقب”بنعيسى”،بفاس في جريمة اعتداء عليه دامية،اتهم حامي كطرف مشارك بها.

وحسب ذات الجريدة الورقية،أجلت المحاكمة استجابة لملتمس أقر بموجب قاضي التحقيق منح مهلة لهيئتي دفاع المتهم وأسرة الضحية للاطلاع على إعداد الدفاع.

وجدير بالذكر أن الاحداث المغربية، أوضحت أنه قد أعطيت أوامر صارمة ودقيقة لعناصر الشرطة العاملين بالمحكمة و الأمن الخاص بها بالتنفيذ الحرفي للتعليمات لتوفير الشروط و الظروف الملائمة للعمل داخل مرافق المحكمة.

وتعود تفاصيل مقتل الطالب اليساري آيت الجيد بنعيسى إلى يوم الخميس 25 فبراير 1993 حينما كان يهم بمغادرة الجامعة، إذ تفاجأ بعناصر ملثمين وهم يعترضون سيارة الأجرة التي كان بها، وأنزلوه منها واعتدوا عليه بالضرب مستعملين آلات حادة.

ونقل بعد ذلك في حالة غيبوبة تامة إلى مستشفى الغساني بفاس وبعد يومين نقل إلى مصحة خاصة حيث تم التأكد من أنه يعاني من كسر عميق بالجهة اليمنى من الرأس ومن نزيف داخلي. ويوم 1 مارس 1993 فارق الحياة.

 

loading...

شاهد أيضاً

صور “كوبل” يمارسان الجنس بساحة مسجد تهز الفايسبوك

صحيفة24/زكرياء الناسك انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لشاب وشابة يمارسان الجنس في الشارع العام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *