أخبار عاجلة

فضيحة…تعيينات برائحة حزبية بوزارة الصحة تضع الوزير أناس الدكالي في قفص الاتهام…

صحيفة 24 / عبدالرحيم الكاعي

حالة من الغليان تعيشها وزارة الصحة اليوم بعد أن أعلن أنس الدكالي الوزير الوصي على القطاع عن نتائج انتقاء المرشحين لشغل مناصب مندوبي الصحة بعمالات وأقاليم المملكة.

النتائج و التي كان ينتظر منها  أن تكون جاءت بعد دراسة كبيرة و بناءا على معيار الخبرة و الكفاءة ، أتت مغايرة تماما و فاحت منها رائحة المحسوبية بعد أن تضمنت أسماء لاعلاقة لها بالقطاع الصحي و تنتمي لنفس الحزب الذي ينتمي إليه وزير الصحة.

ومن بين الأسماء الحزبية، وفقا للائحة التي عممتها وزارة الصحة، فتيحة برنص، التي جرى تعيينها على رأس المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بمديونة، وهي وكيلة لائحة حزب التقدم والاشتراكية في الانتخات التشريعية السابقة بدائرة البيضاء أنفا؛ بالإضافة إلى تعيين كسوس محمد مندوبا للصحة بمدينة سيدي قاسم، وهو رئيس جماعة سابق بمشرع بلقصيري باسم حزب التقدم والاشتراكية.

و قد عبر العديد من النقابيين  بالقطاع الصحي عن صدمتهم الكبيرة باللائحة التي وقع عليها أنس الدكالي كونها تضمنت العديد من الأسماء المنتمية لحزب التقدم و الاشتراكية ، معتبرين الأمر  بمتابة الفضيحة التي من شأنها أن تسيء للوزارة و تزيد من تأزم القطاع الذي يعاني مشاكل ، بحيث لايعقل أن تنتظر من المؤسسات الصحية أن تقدم خدمات جيدة إذا كان من يوجد في هرم المسؤوليات، سواء في الوزارة أو المديريات الجهوية، دون المستوى وليس أهلا للمسؤولية.

جدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تفوح  لائحة الفساد و  التنقية الحزبية في تعيينات وزارة الصحة خصوصا بعد تولي أنس الدكالي لمهام الوزارة ، فقد سبق أن أسيل الكثير من المداد عند تعيين الكاتب الاقليمي لحزب التقدم و الاشتراكية بالصخيرات تمارة و مستشار الدكالي عندما كان مديرا للوكالة الوطنية للتشغيل و الكفاءات بمنصب مدير الموارد البشرية بوزارة الصحة الأمر الذي أثار مجموعة من التساؤلات عن الصدفة العجيبة التي فاقت العقل والمنطق .

loading...

شاهد أيضاً

توقف حركة السير على الطريق السيار على مستوى قنطرة بدال بسيدي علال التازي

صحيفة24/و.م.ع أعلنت الشركة الوطنية للطرق السيارة بالمغرب أن حركة السير فوق القنطرة المتواجدة على بدال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *