fbpx

زوج يثأر من زوجته لاصرارها الحفاظ على بكرتها بعد خمس سنوات من الزواج

صحيفة24:متابعة

أقدم زوج في الثلاثين من عمره على طعن زوجته في العنق، وتشويه وجهها بمنطقة بن احمد بسبب نفوره منها بحجة أنها “خنثى”، بعد أن طالبته بالخضوع للفحوصات الطبية للتأكد من انه قادر على الإنجاب بعد خمس سنوات من الزواج، مازلت فيها بكرا.

وحسب ما أوردته مصادر إعلامية، فإن معاناة الزوجة لم تتوقف عند هذا الحد فقط بل عانت كثيرا من فصول التماطل، واللامبالاة من قبل الدرك الملكي الذي رغم مرور ثمانية أشهر على الواقعة لكنه رفض اعتقال الزوج، رغم تعليمات الوكيل العام لدي ابتدائية ابن حمد .

وتعود تفاصيل القضية عندما تزوجت الضحية واستقرت مع عائلة زوجها، لتتعرض للتحقير والإهانة بادعاء أنها “خنثى” وليست فتاة طبيعية، وما زاد من تعقيد الأمر أنها ظلت محافضة عل بكارتها رغم أشهر من الزواج.

الزوجة ظلت تتعرض بشكل يومي لمضايقات من قبل أهل زوجها، والتي تصر على أنها خنثى والدليل حسب قولهم أنها لم تنجب بعد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق