دار الفتوى تأمل القبض على قتلة المصلين بنيوزيلاندا ونسفهم من الارض

صحيفة24/زكرياء الناسك

على إثر العمل الارهابي البشع الذي أوقع أزيد من أربعين ضحية في حادث إطلاق النار على مسجيدين في مواقع مختلفة بمدنية “كرايست تشريش” النيوزيلاندية،أصدرت دار الفتوى بيانا استنكاريا ،وطالبت السلطات بمواصلة البحث عن الفاعلين ونسفهم بفعل عملهم الشنيع في حق الضحايا من المسلمين.

واعلنت الشرطة النيوزيلاندية عن مصرع أزيد من أربيعن مصل في هجوم مسلح نفذه شخص في أواخر عقده الثاني يحمل جنسية استرالية ويتبنى أفكارا متطرفة اتجاه المسلمين،استعمل رشاشا مزود بدخائر احتياطية صوبه اتجاه ضحاياه مطلقا النار بشكل عشوائي وبدم بارد على المصلين في كل الاتجاهات،أسفر عن مقتل 49 شخصا و إصابة آخرين بجروح بليغة،قبل ينشر جريمته في مقطع مصور على مواقع التواصل الاجتماعي.

وجاء في بيان شيخ  مجلس الاعلى للفتوى بأسترالى،سليم علوان،”إننا إذ ندين بشدة هذه الاعمال البشعة الشنيعة نتعتبر مثل هذه الاعمال الارهابية الاجرامية التي تستهدف الفتنة وزعزعة الامن وتهز استقرار البلاد لا تصب في مصلحة الشعب النيوزيلاندي بمختلف أطيافه”.

وعبر رئيس المجلس الاعلى عن رغتبه في معاقبة القتلة بنسهم ومسح آثارهم مردفا في بيانه “نأمل أن تتوصل السلطات النيوزيلاندية إلى الارهابيين المجرمين حتى ينالوا جزاءهم وان تقطع دابرهم”.

 

loading...

شاهد أيضاً

القافلة الإعلامية للوحدة و التواصل تسدل الستار عن فعاليات نسختها الأولى في بحر الأسبوع المنصرم ، بعدما إنحفر اسمها في ذاكرة المدن الصحراوية ، و صنعت لها عنوانا بالأقاليم الجنوبية .

بوزكري فريس استقر حال القافلة الإعلامية بموطنها بعد عودة ميمونة في بحر الأسبوع المنصرم (17مارس) …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *