fbpx

وجبة إفطار كادت تودي بحياة 500 عامل وعاملة بمعمل للكابلاج في القنيطرة

كادت وجبة فطور يوم أمس الجمعة 10 ماي الجاري، أن تودي بحياة 500 عامل وعاملة، بشركة خاصة بصناعة “الكابلاج” بالمنطقة الصناعية أولاد بورحمة ضواحي مدينة القنيطرة.

وتعود تفاصيل الحادثة حسب مصدر مطلع، إلى أنه مباشرة بعد تناول العمال لوجبتهم التي تقدمها الشركة، وعودتهم لاستكمال عملهم اليومي، أحس معظم العمال والعاملات بألم شديد وصلت حد الإغماءات، فيما عانى البعض الآخر مع “القيء”.

وأكد ذات المصادر على أنه تم نقل جميع الحالات الحرجة إلى إحدى المصحات الخاصة بالمدينة، فيما تم نقل باقي الحالات لمستعجلات مستشفى الادريسي بمدينة القنيطرة، لتلقي الفحوصات الضرورية.

وأردف ذات المتحدث أن مصالح الدرك بالمنطقة وبتنسيق مع مصالح المراقبة الغذائية، عملوا على إرسال لجنة طبية خاصة، بغرض إجراء عينات على وجبة الإفطار، وذلك بغية تحليلها من أجل تحديد الأسباب المباشرة وراء الحادث.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق