تقييم أضرار الساعة الاضافة على جسم المواطن المغربي في فصل الصيف

صحيفة24/متابعة

أفادت مصادر مطلعة أن وزارة إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، تقوم بإنجاز دراسة حول تغيير الساعة القانونية، التي يتم خلالها إضافة ساعة في نهاية شهر مارس، وحذفها خلال شهر رمضان، ثم إعادتها بعد نهايته، وحذفها مرة ثانية خلال شهر أكتوبر.

وحسب ما أوردته يومية “الأحداث المغربية في عددها ليوم السبت 22 شتنبر فإن الوزير محمد بن عبد القادر طلب من وزارة الصحة، مرافقة أطر مديرية المستشفيات، والعلاجات المتنقلة لمكتب الدراسات الذي يقوم بإنجاز هذه الدراسة، لتحليل تأثير تغير الوقت على الصحة، بما في ذلك الساعة البيولوجية التي يمكن أن تؤدي إلى العديد من العواقب.

وكانت مديرية تحديث الإدارة بوزارة بنعبد القادر، قد راسلت وزارة الصحة بعد التنسيق مع رئيس الحكومة، لإنجاز هذه الدراسة، التي يمكن أن تؤدي إلى العديد من العواقب.

loading...

شاهد أيضاً

تفاصيل إضراب الاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد

صحيفة24/زكرياء الناسك دعت التنسيقية الوطنية للاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد جميع أطر التعليم المتعاقدين إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *