fbpx

الخميسات| تشييع جثمان “محمد أرحوا” أبرز المقاومين الذين ناضلوا ضد الإستعمار

صحيفة 24 / ياسين الحاجي

شَيّعت، يومه الخميس السابع عشر من أكتوبر الجاري، ساكنة الخميسات، جنازة المقاوم محمد أرحوا و الذي لبى نداء ربه و ارتحل إلى جواره، و ذلك في موكب جنائزي مهيب بجماعة مجمع الطلبة بإقليم الخميسات.
و شهدت، مراسيم الجنازة حضور كل من رئيس دائرة الخميسات و قائد قيادة مجمع الطلبة و المندوبة الإقليمية للمقاومة و أعضاء جيش التحرير بالخميسات، و عائلة الفقيد و حشود غفيرة من المواطنين، حيث تم نقل جثمان الراحل على مثن سيارة لنقل الأموات إلى مقبرة ايت بوهو بمنطقة مجمع الطلبة نواحي الخميسات.
و ذكرت، النيابة الإقليمية للمقاومة في كلمة لها بالمناسبة أن المرحوم المقاوم محمد أرحوا ولد سنة 1936 بمجمع الطلبة بإقليم الخميسات من أسرة محافظة معروفة بنبلها و جهدها في سبيل استقلال الوطن و تشبثها بالتوجه الوطني الوحدوي، و أن أسرة المقاومة و جيش التحرير الذين كانوا في جانبه يعرفونه حق المعرفة إبان الكفاح المسلح و المعارك التي خاضها هذا المجاهد الفذ الذي ضحى بالغالي و النفيس ضد المستعمر الفرنسي من أجل استقلال المغرب و رجوع رمز الوحدة المغربية جلالة المغفور له محمد الخامس و جلالة الملك الحسن الثاني لما كان ولي عهده انذاك في المنفى السحيق قدس الله روحيهما، و كل ما أداه هذا البطل من التضحيات الجسام بإخلاصه و إيمانه في حق هذا الوطن الغالي لن تنساه اسرته الصغيرة اهل بيته و اسرته الكبيرة اسرة المقاومة و جيش التحرير و اصدقائه.
و أضافت، النيابة الإقليمية أنه و عربونا لوفائه و تقديرا لمسيرته النضالية و الإنسانية و الأخلاقية أنعم عليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده بوسام ملكي شريف و نال رحمه الله شرف التكريم من لدن المندوبية السامية لقدماء المقاومين و أعضاء جيش التحرير بمدينة الخميسات سنة 2007.
و بعد عملية الدفن، تلا الحضور سورة الفاتحة، ورفعوا أكف الضراعة إلى العلي القدير أن يتغمد الراحل بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جنانه وأن يلهم أهلها الصبر والسلوان.

loading...
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق