fbpx

منزل للدعارة بحي “ايكوز” يقض مضجع ساكنة وادي زم

صحيفة24/وليد كاليش

حالة من السخط تنتاب ساكنة مدينة وادي زم جراء تنامي ظاهرة الدعارة التي باتت تقض مضجع الأسر القاطنة بعدد من أحياء المدينة و بالأخص حي ايكوز الذي بات منظر العاهرات و هن يتجولن به بكل حرية و أمام مرأى الجميع بحثا عن زبناء مفترضين يثير اشمئزاز الساكنة.

و في هذا الصدد، فقد توصلت صحيفة24  بعدد من الشكايات لساكنة وادي زم و بعض من فعالياتها الجمعوية يؤكدون من خلالها عزمهم  تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر الدائرة الأمنية بسبب منزل حولته صاحبته لبيت للدعارة بحي ايكوز دون أي تدخل من السلطات المحلية.

و حسب ذات المصادر ، فإن ساكنة الحي المذكور سئموا من الافعال المشينة لإحدى السيدات المعروفات بالمدينة و التي تستقطب مومسات و قاصرات لبيتها كما تستغل علاقاتها مع بعض  مجرمي  المدينة للقيام بمهامها في جلب فتيات بأعمار مختلفة و نساء بعضهن متزوجات لزبناء يدفعون بسخاء مقابل توفير مكان آمن لممارسة الرذيلة.

هذا و قد استغرب نفس المصدر من السكوت المطبق للسلطات المحلية و التي لم تحرك ساكنا أمام الأفعال اللاقانونية و اللا أخلاقية لصاحبة المنزل المذكور ، خصوصا و أن صداه و أنشطته وصلت لمناطق مجاورة.

loading...
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق