fbpx

“صيد ثمين”.. الدرك الملكي بإقليم الخميسات يُوجّه ضربة موجعة لمهربي المخدرات

صحيفة 24 / ياسين الحاجي

شَنّت، مصالح القيادة الجهوية للدرك الملكي بالخميسات يومه السبت الرابع عشر من دجنبر الجاري، بتنسيق مع السريات بمختلف الجماعات أكبر حملة بإقليم الخميسات ضد مهربي الممنوعات و المخدرات و السلع المهربة و ذلك في إطار خطة شاملة أطلقتها القيادة الجهوية من أجل القضاء على آفة التهريب و ترويج المخدرات.
وتسعى، القيادة الجهوية للدرك الملكي بالخميسات من خلال هذه الحملات إلى القضاء على منابع تهريب المخدرات، عن طريق اليقظة و المراقبة و تفعيل التدخل الإستباقي و توقيف واعتقال الرؤوس الكبيرة، وتفكيك الشبكات التي تنشط في تهريب الحشيش و باقي الممنوعات.
و علمت، “صحيفة 24” أن هذه الحملة الأمنية التي تشنها مصالح الدرك بإقليم الخميسات ضد ترويج المخدرات باختلاف أنواعها نجحت في إنجاز أربع عمليات وصفة بـ “القوية” ضد مهربي المخدرات و السلع المهربة “كونتر بونض”.
و أفادت، نفس المصادر أن مصالح الدرك بأيت يدين نجحت يومه السبت في الحجز على سيارة من نوع كونغو على مثنها حوالي 100 كلغ من مخدر الكيف فيما لاذ أصحابها بالفرار إلى وجهة مجهولة.
و تمكنت، في ذات اليوم مصالح الدرك الملكي بالسد الأمني الواقع بالمدخل الجنوبي لمدينة الخميسات بالقرب من الطريق السيار من إنهاء نشاط مُهربين للمخدرات ينحدران من مدينة تاونات تتراوح أعمارهم ما بين 30 و 34 سنة بحوزتهم 60 كيلوغرام من مخدر الشيرا.
و أسفرت، عمليات المراقبة التي تباشرها مصالح الدرك الملكي بالسد الأمني على مستوى مدخل مدينة سيدي علال البحراوي من توقيف شاحنتين محملتان بالملابس المهربة أو ما يعرف “بالكونتر بونض” مع إيقاف سائقي الشاحنتين.
و أحبطت، عناصر الدرك الملكي بجماعة الغوالم في اليوم نفس عملية تهريب حوالي 200 كلغ من مخدر الكيف على مثن سيارة من نوع ماستر كما تم اعتقال شخصين على مثنها ينحدران من مدينة وزان.
وجرى الاحتفاظ بجميع الموقوفين رهن تدبير الحراسة النظرية لفائدة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في انتظار تقديمهم إلى العدالة من أجل المنسوب إليهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق