حقائق مثيرة حول علاقة الفتاة الضحية بقاتلها في مكناس

صحيفة24/زكرياء الناسك

كشفت خيوط جريمة مقتل طالبة بمكناس عن حقائق خفية جمعت بين القتيل والضحية،إذ اتضح بعد تعميق البحث والتحريات مع الطالب الجامعي أنه يعاني من اضطرابات نفسية ساقته الى عشيقته البالغة الطالبة بذات الجامعة التي يدرس بها.

واوردت مصادر إعلامية ،حسب مصادر مقربة من الجاني،أن الاخير كان ينوي خطبة الفتاة بناءا على علاقة غرامية كانت تجمع بينهما في لمدة سنتين،غير ان رفض والدها بقبوله زوجا لابنته دفعه للانتقام من الفتاة،خاصة بعد  ان سمع بخبر خطبتها من أستاذ جامعي يدرس يكلية الحقوق بمكناس مادة الشريعة الاسلامية.

وأضافت المصادر أن الطالب كان يعاني من أضرابات نفسية قوية متقطعة،تختفي معالمها من حين لاخر،حيث سببت له فشلا دراسيا أعجزه عن الحصول على شهادة الاجازة في القانون بالرغم من قضائه مدة خمس بالجامعة.

وتابع المصدر، “أن من مظاهر عدم الاستقرار النفسي الطالب القاتل، هو أنه كان يزعم أنه تم قبوله كموظف بالإدارة العامة للسجون، وأنه نجح في ماستر للقانون بجامعة محمد الخامس بالرباط، في حين أن كل ذلك لا أساس له من الصحة”.

جدير بالذكر، أن الطالب الجامعي أقدم على تصيفة عشيقته بطريقة بشعة وسط الشارع العام بمكناس طعنا بسلاح أبيض،حيث طعنها بعشر طعنات قوية لم يترك لها فرصة في العودة إلى الحياة.

وهذا عملت النيابة العامة على إيداع المعني بالامر بمستشفى الامراض العقلية،مولاي اسماعيل بمكناس.

 

loading...

شاهد أيضاً

حفل زفاف يتحول إلى مأتم بتطوان

صحيفة24  تحولت الفرحة الى عزاء مساء يوم أمس الامس 09 دجنبر 2019،في حادث خطير نتج …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *