fbpx

تدوينة النائب البرلماني إدريس مسكين حول منظومة التربية التكوين تقلق متتبعي الشأن التعليمي

 

صحيفة24/زكرياء الناسك

أثارت تدوينة نائب برلماني عن دائرة صفرو ينتمي إلى حزب العدالة والتنمية على حسابه الفايسبوكي غضب متتبعي الشأن التعليمي، حين أشار ادريس مسكين في منشوره دراسة عدد من الملفات العالقة بخصوص منظومة التربية والتكوين خلال اجتماعه برئيس الحكومة سعد الدين العثماني.

وما أثار غضب متتبعي الشأن التعليمي، تطاول النائب البرلماني عن مجال ليس من اختصاصه عندما سرد أدق التفاصيل في مخرجات اللقاء حول ملفات حسمت وحلت في وقت سابق.

وكتب ادريس مسكين في دوينه “اجتماع بالسيد رئيس الحكومة د. سعد الدين العثماني لمدارسة عدد من الملفات العالقة بخصوص منظومة التربية والتكوين”:

1- تسوية ملف “ضحايا ضحايا النظامين”: وعددهم 154 ممن تم إقصاؤهم من الترقية إلى السلم 11.

2- ملف التعويضات الجزافية عن سنوات التكوين: تسريع تسوية الملفات المتبقية (حوالي 4000) قبل متم فترة ولاية الحكومة الحالية.

3- ملف الإدارة التربوية: تسوية وضعية الإسناد. ووضعية خريجي المسلك، خاصة مطلب التعيين الجهوي والتمكين من الدبلوم.
4- ملف دكاترة الوظيفة العمومية( ومنهم الدكاترة العاملين بالقطاع المدرسي) : إقرار نظام أساسي خاص بهم أو تغيير الإطار.
5- ملف المقصيين من خارج السلم: العاملون بالابتدائي والإعدادي.

6- إقرار نظام أساسي عادل ومنصف ومحفز لجميع فئات منظومة التربية والتكوين بمن فيهم أطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين.

كما تم الترافع على الخصاص الذي تعرفه بعض القطاعات على المستويين المحلي والإقليمي بصفرو”.

وختم ادريس مسكين تدوينته: ” أن السيد رئيس الحكومة أبدى تفهمه للمطالب المشروعة لهذه الملفات، وتم الاتفاق على توجيه مراسلات مفصلة إليه في موضوع كل ملف على حدة”.

واعتبر المتتعبون لقاء رئيس الحكومة بالنائب المذكور خارج قبة البرلمان ومناقشة ملفات التعليم القطاع الاكثر حيوية في المغرب دون اقحام الجهات المخصتة، بمثابة التهيء إلى حملة انتخابة سابقة لاوانها على حساب منطومة التربية والتكوين.

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق