fbpx

أساتذة و تلاميذ يلونون الحجر المنزلي بأغنية تفاؤلية “سننتصر حتما”

صحيفة24

أدى مجموعة من تلاميذ نادي التربية الموسيقية بالثانوية الإعدادية محمد زفزاف بفاس والثانوية الإعدادية النصر بفاس أول أغنية عن بعد بالمغرب و التي اختير لها عنوان ” سننتصر حتما”.

الأغنية و التي تحمل رسائل أمل و تفاؤل للتغلب على هذه المرحلة الصعبة التي يجتازها العالم جراء انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد ، سهر على انجازها مشكورين أساتذة التربية الموسيقية بأكاديمية التربية والتكوين لجهة فاس مكناس ، و قام بتلحينها و كتبة كلماتها و توزيعها الأستاذ محمد خلفاوي حسني ، بينما عزف ألحانها و أداها رفقة التلاميذ أساتذة أربع مديريات إقليمية فاس ومولاي يعقوب والحاجب وتاونات (ذ. سمر أولاد علي – ذ. جمال الإدريسي – ذ. ياسين مطاب – ذ. محمد بنجلون – ذ. محمد بوغازي – ذ. أحمد موسى فارس – ذ. فيصل برادة – ذ. محمد العثماني – ذ. عبد المالك العثماني).

هذا و قد خلف هذا العمل الفني المتميز و الأول من نوعه في بلادنا ، ردود فعل جد ايجابية داخل مواقع التواصل الاجتماعي ، حيث نوه عدد من المعلقين بهذه الأغنية خصوصا و أن كلماتها المختارة تبعث طمئنينة و ارتياحا في ما هو قادم حسب أحد التعاليق ، فيما ذهبت أطراف أخرى لاعتبار هذا المجهود الذي سهر على تنفيذه أساتذة و تلاميذ بجهة فاس مكناس ، ماهو إلا ابراز للرأس مال البشري الغني الذي يتوفر عليه المغرب في كل المجالات و الذي برز جليا خلال هذه المرحلة.

جدير بالذكر أن هذا العمل الفني أنجز عن بعد ، و كل تكلف بانجاز ما أنيط به من مهام من بيته ، التزاما بإجراءات الوقائية للحد من انتشار فيروس “كورونا” ، و هو ما يبرز الدور الهام الذي تلعبه التربية الفنية في رفع الحس الادراكي و درجة الوعي بمختلف قضايا الوطن و المواطن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق