fbpx

بالصور .. شباب مدينة تيفلت ينخرط بمشروع “نحن نقرر”

صحيفة 24 / ياسين الحاجي (تصوير: يوسف الكارة)

التأم، شباب و شابات مدينة تيفلت بإقليم الخميسات يومه الأحد الثالث و العشرون من دجنبر الجاري، حول أشغال لقاء تواصلي بدار شباب 9 يوليوز، لتقديم مشروع “نحن نقرر” و الذي تشرف على تنظيمه جمعية البدائل للتربية و التنمية الاجتماعية بشراكة مع المؤسسة الأوروبية من أجل الديمقراطية، حيث يهدف إلى بناء و تعزيز قدرات الشباب في عملية صناعة القرار، و ذلك من خلال تدريبهم على مهارات التواصل و القيادة و الترافع.
و أشرف، إبراهيم البلبال رئيس جمعية البدائل على تقديم ورقة تعريفية حول الجمعية التي تأسست سنة 2007 بمدينة تيفلت بالمغرب تحت شعار “من أجل خلق بديل أفضل للشباب” حيث تعنى بالمساهمة الفعالة في تحديث و عصرنة أساليب العمل المدني و الدفاع عن مصالح و حقوق الشباب المغربي.
من جهته، قدم مدير مشروع “نحن نقرر” يوسف السعودي، نبذة عن المشروع و تفاصيله و شروط المشاركة، بالإضافة إلى مراحل انجازه و التي تستغرق سبعة مراحل أولها عقد لقاءات محلية بالمناطق المستهدفة للتعريف بالمشروع، ثم تدريب المجموعة الأولى المكونة من 25 فردا في مهارات التواصل والقيادة والمرافعة وكتابة ورقات السياسات وذلك بمشاركة 5 مستفيدين من كل منطقة، و تدريب المجموعة الثانية المكونة أيضا من 25 شخصا، و تكليف المشاركين بكتابة ورقات سياسية تهتم بالمواضيع المحلية، و زيارات من طرف فريق عمل المشروع للمشاركين في مدنهم لمتابعة تطور عمل الفرق، و تنظيم خمس لقاءات محلية للشباب المشاركين مع صناع القرار لعرض ورقاتهم السياسية، بالإضافة إلى المحطة السابقة و التي تضم حفل اختتام المشروع و توزيع شواهد المشاركة وعرض نتائج المشروع والتقرير النهائي.
و أجمعت، جل مداخلات المشاركين عن الخصاص الذي تعاني منه المنطقة بخصوص هذه البرامج و المشاريع التي تستهدف الشباب، مؤكدين انخراطهم بمشروع نحن نقرر و الذي يهدف إلى بناء و تعزيز قدرات خمسون من الشباب و الشابات الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 35 سنة من مناطق الخميسات، تيفلت، والماس، الرماني، خنيفرة، في عملية صناعة القرار في المناطق المستهدفة، و ذلك من خلال تدريبهم على مهارات التواصل و القيادة و الترافع و تعليمهم آليات كتابة الورقات السياسية و تقديمها لصانعي القرار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق