الثلاثاء , يونيو 25 2019

حلم يراودني كل ليلة _ شادية أحواصلي

صحيفة 24 _ أحلام مدني

حلم يراودني كل ليلة , من أجمل ما تخطه الأنامل بقلم الرائعة ‘ شادية أحواصلي , ( فإن شاء الله حلم و يتحقق يا مبدعة )

#حلم_يراودني_كل_ليلة
_ أمي ابنة جيراننا اشترت رواية كاتبتها المفضلة، أرجوك يا أمي اشتري لي أيضا رواية كاتبتي المفضلة، فأنا متشوقة لقراءتها.
_ ما اسمها يا ترى ؟!
_ من ؟ صديقتي؟
_ لا، تلك الرواية التي تودين قراءتها .
_ اممم، ستشترينها لي أ ليس كذلك؟
_ ربما، لكن ما اسمها ؟
_ “للتمرد عنوان_مذكرات ثائرة_”
_ جميل عنوانها و تبدو جميلة المحتوى أيضا.
_ كيف لا يمكن أن تكون جميلة و هي رواية لكاتبة متألقة جدا و الكل يقرأ لها ؟!
_ حسنا، سأشتريها لك لكن بشرط !
_ ماذا ؟
_ أن تحصلين على علامات مميزة في الصف و لما لا الرتبة الأولى!
_ علامات مميزة ربما، أما المرتبة الأولى فلا أظن يا أماه ( أمالت فمها قليلا )
_ لما لا ؟!
_ لأن ابنة جارتنا أخذت علامات مميزة جدا و أظن أنها من ستحصل على المرتبة الأولى.
_ و لما هي ستفعل و أنت لا ؟!
_ لأنها تحصل على أية رواية أرادت و أنا لا.
ضحكت أمها كثيرا لبراءة طفلتها، و قالت لها أنها ستحصل على تلك الرواية حينما تفعل ما طلبته منها، مضت السنة بسرعة و ها هو البريد وصل، أسرعت إلى باب المنزل و حملت النتائج و فتحتها بآمال معلقة، لكن أمالها تحطمت فقد حصلت على المرتبة السابعة، وبختها أمها كثيرا و قالت:
_ لا رواية سأشتري و لا سفر هذه العطلة و لا خروج من المنزل .
_ أمي !!!
_ الرواية أرجوك.
_ لا، انتهى الكلام.
فقدت الأمل، و في ليلة نفس اليوم كانت أمها تتجول بين صفحات “الإنستغرام” لتجد أيضا كاتبتها المفضلة أصدرت رواية، فصرخت بصوت عال معلنة عن مدى سعادتها بها..
_ أمي ماذا هناك ؟
_ كاتبتي المفضلة أصدرت رواية يا صغيرتي.
_ جيد (قالت بغضب واضح)
_ سأشتريها لنقرأها سوية.
_ لا أريد، افعلي وحدك.
صمتت قليلا و أضافت:
_ ما اسم الرواية إذا ؟
_ انتظري لأبحث عنها
_حسنا
أضافت أمها صرخة أخرى كادت تهز جدران المنزل، أفاقت أباها قبل ذلك من نومه
_ أمي ماذا ؟
_ نفس عنوان الرواية التي طلبتي مني أن أشتريها لك، “للتمرد عنوان_مذكرات ثائرة _”
_ أ حقا ؟
_ نعم نعم، من لا يحب هذه الشابة المبدعة ؟!
_ نعم، تحقق حلمي و سأقرأ لكاتبتي “شادية احواصلي” قريبا

loading...

شاهد أيضاً

شيماء انطيطح _ رسالة إعتراف و تهنئة لك

صحيفة 24 / أحلام مُدني رسالة إعتراف و تهنئة لك بقلم المتألقة ” شيماء انطيطح حصريا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *